سمو1

الحمدلله أعتبر نفسي أكثر الناس حظاً في كل شيء ، إلا الزواج
تقدّم لخطبتي الكثير ما كان نفس رغبتي ، وما لم يكن كذلك ، وعندما وجدت نصفي الآخر
شاء الله أن يتوفّى قبل زفافنا ، ولعلّ في ذلك خير و حِكمة لا يعلمها إلا الله ، فالحمدلله على كل شيء ،

المشكلة أنه كان ولا زال حبّ عمري ، وكل من أتى بعده لا شيء ، بالرغم أنهم على دين وخلق وعلم ، لكن ولا واحد استطاع أن يأخذ مكانه ، حتّى عندما ادّعيت النسيان و قبلت بهم

كان هناك شيء ما يقف في طريق إتمام أمر الزواج ، وأنا على يقين أن كل هذا خير

لكن العمر يجري و أنا بحاجة إلى رجل أكمل معه حياتي ، ويكون عِوض لي عمّا مضى ..

أعتذر جداً على الاطالة
لكن هي مجرّد فضفضة ، شكراً جزيلاً على وقتكم :)

2 Comments

اعلمي أن ما يقدره الله ويختاره لك خير مما تحرصين عليه فلا تحزني وتوكلي على الله ..

وعليك بالدعاء دائما واستمري ولا تملي ولا تيأسي فالله قريب مجيب وبيده مقاليد الأمور.

عفوا
بس اتركي عنك الحماس الزايد

أضف رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>